الهلال يهزم الشباب ويبتعد بصدارة الدوري السعودي

الهلال يهزم الشباب ويبتعد بصدارة الدوري السعودي
| بواسطة : zudmin | بتاريخ 16 فبراير, 2018
اعلان تجريبي

استغل الهلال تعثر الأهلي بالتعادل 1-1 مع الفيحاء، وابتعد بقمة الدوري السعودي للمحترفين، عقب فوزه على الشباب اليوم بنتيجة 2-1، ضمن الجولة الـ22 من البطولة.

وتقدم المغربي أشرف بن شرقي للهلال في الدقيقة الخامسة، قبل أن يتعادل العراقي سعد عبدالأمير للشباب في الدقيقة 7، وظل التعادل قائمًا حتى خطف الأوروجوياني نيكولاس ميليسي هدف الفوز للهلال في الدقيقة 85.

ورفع الهلال رصيده إلى 46 نقطة في الصدارة، بفارق 4 نقاط عن الأهلي، فيما تجمد رصيد الشباب عند 26 نقطة في المركز الثامن، وبات مهددًا بخسارته من جانب الفتح في حال فاز الأخير غدًا على الاتحاد.

دخل الهلال في أجواء المباراة سريعًا، وافتتح أشرف بن شرقي، النتيجة مبكرًا في الدقيقة الخامسة، من متابعة لتسديدة الفنزويلي جيلمن ريفاس التي ردّها فاروق بن مصطفى حارس الشباب.

وتعادل الشباب سريعًا بعدها بدقيقتين، عندما مرر المخضرم ناصر الشمراني، الكرة إلى سعد الأمير داخل منطقة الجزاء، فمرّ بمهارة من عبدالله الحافظ مدافع الهلال، ووضعها في شباك الحارس المعيوف.

وفي الدقيقة 20 أهدر ريفاس فرصة لا تضيع، عندما أرسل زميله الأرجنتيني إيزيكيل سيروتي عرضية منخفضة، مرت من جميع مدافعي الشباب، ووصلت إلى الفنزويلي الذي أطاح بها فوق العارضة بغرابة.

وكاد هتان باهبري أن يباغت الهلال بهدف شبابي ثانٍ في الدقيقة 41، بعد تلقيه تمريرة حريرية من الشمراني، وضعته في مواجهة المعيوف، قبل أن يسدد الكرة في الزاوية البعيدة مرت بجانب القائم الأيمن.

مع انطلاق الشوط الثاني، أدخل رامون دياز مدرب الهلال، مهند فلاته بدلًا من عبدالملك الخيبري، وطالب علي البلهيي الظهير الأيسر للفريق الأزرق، بركلة جزاء، ضد عبدالله الفهد مدافع الشباب، لكن الحكم منحه إنذارًا للتمثيل.

وأجرى دياز ثاني تغييراته بإخراج ريفاس غير الموفق تمامًا، ودفع بالمخضرم ياسر القحطاني، البعيد عن لياقة المباريات.

وفي الدقيقة 57 منح الحكم، للاعب الهلال، أشرف بن شرقي، ركلة جزاء، إثر تدخل الفهد عليه، وتقدم القحطاني للركلة وسددها ضعيفة تمكن فاروق بن مصطفى حارس الشباب من التصدي لها.

استمر ضغط الهلال وأضاع سيروتي فرصتين سهلتين، وبعدها أخرج دياز، أحمد أشرف الفقي الذي خاض مباراته الأولى كأساسي، ودفع بمجاهد المنيع من أجل تعزيز الهجوم.

وخلع باهبري قلوب الهلاليين في الدقيقة 72 عندما انطلق التشيلي سباستيان أوبيلا بديل الشمراني، ومرر الكرة لهتان وحيدًا في مواجهة المعيوف، لكنه سددها فوق العارضة.

وفي الدقيقة 85 أرسل البليهي، الذي لعب أساسيًا في مركز الظهير الأيسر للهلال، في غياب ياسر الشهراني، حاول المنيع استقبالها دون نجاح، لتسقط أمام ميليسي، الذي سددها صاروخية في سقف مرمى فاروق بن مصطفى، واتجه للاحتفال مع الجماهير الهلالية.

بحث كارينيو مدرب الشباب، عن خطف نقطة التعادل، فأجرى تبديلين دفعة واحدة في الدقيقة 88، بدخول أحمد عطيف وعبدالوهاب جعفر، بدلًا من عمرو بركات، وتركي العمار، لكن الأمور استمرت على حالها حتى صافرة النهاية.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة صدى نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.